منتدى مدرسة امياى الثانوية المشتركة
أهلا وسهلا بك
وبانضمامك لباقة زهورنا الفواحة
آملين أن تسعد بيننا ونسعد بك أخاً جديداً
كل التراحيب و التحايا لا يعبر عن مدى سرورنا وانضمامك لنا
ها هى ايدينا نمدها لك ترحيبا
وحفاوة آملين أن تقضى بصحبتنا
اسعد واطيب الأوقات
تقبل منا أعذب وارق التحايا
منتدى مدرسة امياى الثانوية المشتركة


منتدى مدرسة امياى الثانوية المشتركة


 
البوابةالرئيسيةالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» العشرة الأوائل فى امتحان الثانوية العامة 2010
السبت أغسطس 30, 2014 9:09 am من طرف Rana Nile

» لحظة من فضلك
الجمعة أغسطس 08, 2014 1:54 pm من طرف مصرية و أفتخر

» اللجنة الدينية والتقافية
الجمعة مارس 01, 2013 10:14 pm من طرف وبشر الصابرين

» كتاب لتعلم اللغة الفرنسية
السبت نوفمبر 03, 2012 5:25 pm من طرف حسام قنديل

» المواد الدراسية للطلاب الصف الثاني الثانوي النظام الجديد
الثلاثاء سبتمبر 04, 2012 8:50 pm من طرف حسام قنديل

» الخريطة الزمنية للعام الدراسي 2012 - 2013
الثلاثاء سبتمبر 04, 2012 8:47 pm من طرف حسام قنديل

» اسئلة مسابقة الطالب / الطالبة المثالى / المثالية
الخميس مايو 03, 2012 10:31 am من طرف مصرية و أفتخر

» تهنئة للأستاذ / حسام قنديل الأخصائي الاجتماعي بالمدرسة
الإثنين أبريل 23, 2012 7:56 pm من طرف ايناس عامر

» تهنئة للطالب محمد بهي
الإثنين أبريل 23, 2012 7:35 pm من طرف حسام قنديل

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
حسام قنديل
 
كريم محمود
 
سند الحضري
 
احمد الخولي
 
مصرية و أفتخر
 
وبشر الصابرين
 
Master King1993
 
ابـــو حنـــــــــــين
 
ايناس عامر
 
فودافون
 

شاطر | 
 

 علامات ليلة القدر صحيحة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
وبشر الصابرين
المشرفون
المشرفون
avatar

عدد المساهمات : 42
تاريخ التسجيل : 30/08/2010
العمر : 24

مُساهمةموضوع: علامات ليلة القدر صحيحة    الأحد سبتمبر 05, 2010 2:50 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
علامات ليلة القدر صحيحة ..

الحمد لله رب العالمين، باسط الفضل، ومعطي الجميل، ومسبغ النعمة على الخلق أجمعين،
وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:
أيها المسلمون: من نفحات الله وبركاته الفاضلة الجزيلة علينا في هذا الشهر العظيم؛
هذه الليلة الجليلة التي سميت بـ"ليلة القدر"، وما أدراك ما هي؟ إنها خير من ألف شهر،
قال المفسرون: {لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِّنْ أَلْفِ شَهْرٍ} معناه: "
عمل صالح في ليلة القدر خير من عَمِل ألف شهر ليس فيها ليلة القدر"،
وقال الإمام النووي - رحمه الله -: "ليلة القدر مختصة بهذه الأمة، زادها الله شرفاً،
فلم تكن لمن قبلها..."، وقال أيضاً: "ليلة القدر باقية إلى يوم القيامة، ويستحب طلبها والاجتهاد في إدراكها".
وقد يتساءل كثير من المسلمين: كيف نعرف ليلة القدر؟ وهل لها علامات تعرف بها؟ ما صفاتها؟
ولأن "الأحاديث التي في ليلة القدر ليس فيها حديث صريح بأنها ليلة كذا وكذا"؛
نود أن نذكر هنا العلامات التي ذكر العلماء بأنها تدل على هذه الليلة العظيمة،
ونورد ما صح من الأحاديث في هذا الموضوع فنقول:
من علامات ليلة القدر:
1-أنها ليلة سمحة طلقة لا حارة ولا باردة: فعن عبد الله بن عباس - رضي الله عنه -
قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -:
((ليلة القدر ليلة سمحة طلقة لا حارة ولا باردة، تصبح الشمس صبيحتها ضعيفة حمراء)).
2-أن تطلع الشمس في صبيحة يومها تطلع بيضاء لا شعاع لها وتصبح ضعيفة حمراء:
فعن زر بن حبيش - رضي الله عنه - قال: سمعت أبيَّ بن كعب يقول -
وقيل له إن عبد الله بن مسعود يقول: من قام السنة أصاب ليلة القدر -
فقال أُبيّ: "والله الذي لا إله إلا هو إنها لفي رمضان - يحلف ما يستثني -،
ووالله إني لأعلم أي ليلة هي: هي الليلة التي أمرنا بها رسول الله - صلى الله عليه وسلم - بقيامها،
هي ليلة صبيحة سبع وعشرين، وأمارتها: أن تطلع الشمس في صبيحة يومها بيضاء لا شعاع لها"،
ولا بأس أن يجمع بين هذا الأثر، وبين الحديث السابق ((تصبح الشمس صبيحتها ضعيفة حمراء))
بأن يقال: أتها أول ما تبدو ضعيفة حمراء، ثم تكون بيضاء لا شعاع لها إلى ما شاء الله،
ثم تعود على طبيعتها.
3-ليلة لا يُرمى فيها بنجم: فعن واثلة بن الأسقع - رضي الله عنه - عن رسول الله -
صلى الله عليه وسلم - قال: ((ليلة القدر بلجة، لا حارة ولا باردة،
(ولا سحاب فيها، ولا مطر، ولا ريح)، ولا يرمى فيها بنجم، ومن علامة يومها تطلع الشمس لا شعاع لها)).
وذكر بعض العلماء علامات أخرى - منها -:
4-زيادة النور في تلك الليلة وطمأنينة القلب وانشراح الصدر من المؤمن.
5-أنها ليلة الأوتار من العشر الأواخر: وقد دل على ذلك أحاديث كثيرة منها حديث أبى سعيد الخدري -
رضي الله عنه - قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -:
((وقد رأيت هذه الليلة فأنسيتها فالتمسوها في العشر الأواخر في كل وتر))
قال ابن تيمية - رحمه الله -: "ليلة القدر في العشر الأواخر من شهر رمضان هكذا صح عن النبي -
صلى الله عليه وسلم - أنه قال: ((هي في العشر الأواخر من رمضان) ،
وتكون في الوتر منها، لكن الوتر يكون باعتبار الماضي فتطلب ليلة إحدى وعشرين،
وليلة ثلاث وعشرين، وليلة خمس وعشرين، وليلة سبع وعشرين، وليلة تسع وعشرين ".
وورد عن بعض الصحابة كابن عباس وأبي تحديدها بليلة سبعة وعشرين
وكان أبي يحلف على ذلك فقد أخرج مسلم في صحيحه صحيح مسلم
عَنْ زِرٍّ قَالَ سَمِعْتُ أُبَىَّ بْنَ كَعْبٍ يَقُولُ -
وَقِيلَ لَهُ إِنَّ عَبْدَ اللَّهِ بْنَ مَسْعُودٍ يَقُولُ مَنْ قَامَ السَّنَةَ أَصَابَ لَيْلَةَ الْقَدْرِ -
فَقَالَ أُبَىٌّ وَاللَّهِ الَّذِى لاَ إِلَهَ إِلاَّ هُوَ إِنَّهَا لَفِى رَمَضَانَ - يَحْلِفُ مَا يَسْتَثْنِى -
وَوَاللَّهِ إِنِّى لأَعْلَمُ أَىُّ لَيْلَةٍ هِىَ. هِىَ اللَّيْلَةُ الَّتِى أَمَرَنَا بِهَا رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم-
بِقِيَامِهَا هِىَ لَيْلَةُ صَبِيحَةِ سَبْعٍ وَعِشْرِينَ وَأَمَارَتُهَا أَنْ تَطْلُعَ الشَّمْسُ فِى صَبِيحَةِ يَوْمِهَا بَيْضَاءَ لاَ شُعَاعَ لَهَا)
وقال ابن عباس ـ في تفسير قوله تعالى(سلام هي) :
قوله :
( هي ) إشارة إلى أنها ليلة سبع وعشرين؛ لأنّ هذه الكلمة هي السابعة والعشرون من كلمات السورة .
والراجح عند العلماء أنها متنقلة في ليالي الوتر فتارة تكون ليلة واحد وعشرين وتارة ليلة ثلاث وعشرين
وتارة ليلة خمس وعشرين ويكثر أن تكون ليلة سبع وعشرين وتارة ليلة تسع وعشرين واستدلوا له بما أخرجه البيهقي وغيره عن أبي سعيد الخدري أَنَّهُ قَالَ :
كَانَ رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- يَعْتَكِفُ الْعَشْرَ الْوَسَطَ مِنْ رَمَضَانَ ،
وَاعْتَكَفَ عَامًا حَتَّى إِذَا كَانَ لَيْلَةَ إِحْدَى وَعِشْرِينَ ، وَهِىَ اللَّيْلَةُ التي يَخْرُجُ مِنْ صَبِيحَتِهَا مِنَ اعْتِكَافِهِ فَقَالَ :
« مَنْ كَانَ اعْتَكَفَ معي فَلْيَعْتَكِفِ الْعَشْرَ الأَوَاخِرَ ، وَقَدْ رَأَيْتُ هَذِهِ اللَّيْلَةَ ثُمَّ أُنْسِيتُهَا ،
وَقَدْ رأيتني فِى صَبِيحَتِهَا أَسْجُدُ في مَاءٍ وَطِينٍ ، فَالْتَمِسُوهَا في الْعَشْرِ الأَوَاخِرِ ، وَالْتَمِسُوهَا في كُلِّ وِتْرٍ ».
قَالَ أَبُو سَعِيدٍ : فَأَمْطَرَتِ السَّمَاءُ تِلْكَ اللَّيْلَةَ ،
وَكَانَ الْمَسْجِدُ عَلَى عَرِيشٍ فَوَكَفَ الْمَسْجِدُ قَالَ أَبُو سَعِيدٍ فَأَبْصَرَتْ عيناي رَسُولَ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- انْصَرَفَ عَلَيْنَا وَعَلَى جَبْهَتِهِ وَأَنْفِهِ أَثَرُ الْمَاءِ وَالطِّينِ مِنْ صَبِيحَةِ إِحْدَى وَعِشْرِينَ.:

نسأل الله - سبحانه وتعالى - أن يبلغنا ليلة القدر ونحن في صحة وعافية، وأن يوفقنا لقيامها، والاجتهاد فيها،
وأن يكتب لنا فيها خير ما كتبه لعباده الصالحين.

والحمد لله رب العالمين.
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
علامات ليلة القدر صحيحة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى مدرسة امياى الثانوية المشتركة :: المنتدى الدينى-
انتقل الى: